بعد إستدعائه مؤخرا من طرف قضاة المحكمة العليا فيما يخص قضية طيب لوح ، يتواجد المفتش العام السابق لوزارة العدل ، طيب بن هاشم ، في حالة فرار من العدالة منذ عدة أيام. طيب بن هاشم لم يستجب لإستدعاءات مصالح الأمن الأخيرة.

مصادرنا أكدت أن مصالح الأمن قامت الإثنين الماضي باستجواب نجل طيب بن هاشم ، المسمى أمين ، في محاولة لمعرفة مكان تواجده. خاصة أن المفتش العام السابق يعتبر العلبة السوداء لوزارة العدل.

طيب بن هاشم متورط في عديد القضايا المتعلقة بالقرارات و الأحكام القضائية ، حيث و حسب مصادرنا ، كان هو المسؤول عن الإتصال بالقضاة و وكلاء الجمهورية لإملاء أوامر لوح عليهم فيما يخص الأحكام التي يجب اتخاذها في الكثير من القضايا.

للتذكير ، سبق للطيب بن هاشم أن كان رئيس غرفة لدى محكمة تلمسان ، رئيس محكمة سيدي بلعباس و في سنة 2008 رئيسا لمحكمة مستغانم. هل تمكن طيب بن هاشم من مغادرة أرض الوطن ؟

طيب بن هاشم – المفتش العام السابق لوزارة العدل

 

ترجمة لمقال الصحفي عبدو سمار

 

LAISSER UN COMMENTAIRE