نص بيان الإتحادية الجزائرية لكرة القدم :

تلقت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم عقوبة من الاتحاد الإفريقي مالية قدرها 10 آلاف دولار، بعد أعمال شغب معزولة وقعت خلال لقاء نصف نهائي كأس أمم إفريقيا بين المنتخب الوطني ونظيره النيجيري، حيث قامت الجماهير برمي مقذوفات على المدرجات المجاورة.
وجاء في البيان، أن العقوبة سترفع في حالة تحلي الجماهير الجزائرية بالسلوك المثالي خلال لقاء النهائي.
بدورها تدعو الاتحادية الجزائرية لكرة القدم الجماهير الجزائرية التي ستكون حاضرة في ملعب القاهرة الدولي، إلى عدم تكرار تلك السلوكات، ومساندة رفاق القائد رياض محرز في الإطار الكروي تفاديا لأي انزلاقات تعرض المنتخب الوطني والاتحادية إلى ما لا يحمد عقباه.
وتناشد الاتحادية الجماهير الحاضرة بالملعب للمحافظة على الصورة المشرقة التي قدموها في اللقاءات الفارطة، والتي لاقت استحسان الجميع، بل صنعت الحدث في كل أرجاء العالم، وأن ييبقوا أحسن سفراء للجزائر.

LAISSER UN COMMENTAIRE