كشفت مصادر موثوقة لموقع ألجيري بارت أن الشركة البترولية الإيطالية إيني ENI التي تعد خامس أكبر شركة بترولية في العالم ستبرم إتفاقية شراكة مع شركة سوناطراك الجزائرية لإستغلال البترول الموجود في عرض البحر قبالة السواحل الجزائرية ،بحيث أوضحت المصادر أن الوزير الأول الإيطالي  Giuseppe Conte سيجري زيارة رسمية للجزائر بتاريخ 18 و 19 نوفمبر المقبل ،و أثناء تواجد الوزير الأول الإيطالي بالجزائر سيقوم ممثلي شركة إيني الإيطالية و ممثلي شركة سوناطراك بالتوقيع على إتفاقية الشراكة لإستغلال البترول في عرض البحر.

مع الإشارة أن هذه الإتفاقية التي سيتم إبرامها في شهر نوفمبر المقبل تعد ثمرة المفاوضات القائمة ما بين الطرفين أي شركة إيني الإيطالية و شركة سوناطراك الجزائرية ،وذلك منذ شهر جانفي 2017.

عبدو سمار – ترجمة