كشفت مصادر موثوقة لموقع ألجيري بارت أن المدير العام لشركة سوناطراك عبد المومن ولد قدور قرر التصدي لأطماع رجل الأعمال و رئيس منتدى أرباب العمل علي حداد فيما يخص قضية خوصصة شركة FERTIAL المختصة في صناعة الأسمدة ،بحيث أن شركة سوناطراك تحوز على 51 بالمائة من رأسمال هذه الشركة في حين أن الشركة الإسبانية Villar Mir  تحوز على 49 بالمائة من رأسمال الشركة.

فالشركة الإسبانية Villar Mir موافقة على بيع أسهمها في شركة FERTIAL لفائدة علي حداد ،وفي هذا الإطار قامت الشركة الإسبانية بإرسال ممثلين عنها لعقد جمعية عامة غير عادية على مستوى شركة FERTIAL من أجل نقل ملكية أسهمها لفائدة علي حداد ،غير أن إدارة شركة سوناطراك رفضت المشاركة في هذه الجمعية العامة.

و أوضحت المصادر أن إدارة شركة سوناطراك وجهت رسالة لكل من الشركة الإسبانية Villar Mir و أيضا علي لإخطارهما بأن شركة سوناطراك ستستعمل حق الشفعة ،بإعتبار أنها تحوز على 51 بالمائة من رأسمال شركة FERTIAL ،و أنه يحق لها إستعمال حق الشفعة مادام أن 49 بالمائة المتبقية من رأس المال المتبقي تحوز عليه شركة أجنبية متمثلة في شركة  Villar Mir.

Bendjama Mustapha – ترجمة