تعرضت يوم البارحة الثلاثاء العديد من الصفحات الإعلامية الجزائرية على الفايسبوك لحملة تبليغ واسعة كموقع Sabpress, Tariqnews, Podium Dz ، Envoyés Spéciaux Algériens ،بحيث تفاجأ القائمون على هذه الصفحات يوم البارحة الثلاثاء بتلقيهم رسالة من قبل إدارة فايسبوك تعلمهم بعدم إمكانية نشر أي محتوى على صفحاتهم ،هذه الحالة تحدث عندما تتعرض الصفحة لحمة تبليغ واسعة بسبب نشر الصفحة لمحتوى يحرض على العنف و الإرهاب أو محتوى إباحي ،غير أن الكثير من الصفحات الإعلامية المستقلة تتعرض لحملة تبليغة ممولة و مدعومة من قبل شخصيات منزعجة من المحتوى التي تنشره هذه الصفحات

و بالنسبة للقائمين على الصفحات الإعلامية الجزائرية على الفايسبوك ،فإنه لا يوجد أدنى شك بأن النائب بهاء الدين طليبة هو الذي يقف وراء حملة التبليغ التي تعرضت له ،و ذلك بإعتبار أن حملة التبليغ جاءت مباشرة بعد نشر هذه الصفحات لمقالات منتقدة للنائب طليبة.

عبدو سمار – ترجمة