ستشرع الجزائر في تصدير الأدوية و المعدات الطبية نحو عدة دول عربية كالأردن و العراق و تونس و ليبيا و أيضا دول أوربية كفرنسا و غيرها ،و ذلك بفضل المجمع الجزائري الخاص IMGSA المختص في صناعة المعدات الطبية كالقفازات الطبية المعقمة ،بحيث أن هذا المجمع يملك وحدات إنتاجية واقعة بعين مليلة بولاية أم البواقي ،و قد تمكن هذا المجمع من الفوز بصفقة قيمتها 1.5 مليون دولار لتصدير القفازات الطبية نحو الأردن ،كما تحصل على صفقة بنفس القيمة تقريبا في تونس ،كما أنه في شهر سبتمبر المقبل سيقوم وزير الصحة العراقي بزيارة وحدة الإنتاج التابعة للمجمع  الواقعة بعين مليلة ،وذلك من أجل إبرام إتفاقية مع المجمع لتزويد العراق بمنتجات المجمع الجزائري.

و الجدير بالملاحظة أن الجزائر تمكنت من تحقيق الإكتفاء الذاتي في مجال القفازات الطبية منذ سنة 2014 ،و ذلك بفضل إنتاج المجمع الخاص IMGSA ،فهذا الأخير ينتج سنويا ما يقارب 90 مليون قفازة طبية معقمة ،مع العلم   أن 70 بالمائة من إنتاج المجمع يصدر نحو الخارج.

و بالرغم من الإنجازات الكبيرة التي حققها المجمع  IMGSA إلا أن بعض المصالح لدى وزارة الصحة تحاول عرقلة نشاط المجمع و تشويه سمعته عن طريق التشكيك في جودة المنتوج ،بحيث تم توجيه مزاعم مفادها أن المجمع قام بتزويد مؤسسات إستشفائية بقفازات طبية ردئية ، في حين أن المجمع ينفي ذلك و يؤكد أنه مستعد لإخضاع منتجاته لخبرة مضادة.

عبدو سمار – ترجمة