كشفت مصادر موثوقة لموقع ألجيري بارت أن ظاهرة سرقة الحقائب على مستوى المطارات الجزائرية عرفت إرتفاعا كبيرا ،ففي سنة 2017 أحصت شركة الخطوط الجوية الجزائرية ما يقارب 30 ألف حقيبة تعرضت للسرقة ،و ذلك بإعتبار أنها تلقت 30 ألف إخطار و إحتجاج متعلق بسرقة الحقائب.

مع الإشارة أن هذه الظاهرة أي ظاهرة سرقة الحقائب على مستوى المطارات الجزائرية قد ألحقت بشركة الخطوط الجوية الجزائرية أضرار مالية معتبرة ،بإعتبار أن الشركة ملزمة بتعويض المسافرين الذين تعرضت حقائبهم للسرقة ،و أوضحت المصادر حول هذا الموضوع أن أغلب المسافرين الذين تعرضت حقائبهم و أغراضهم للسرقة هم مسافرين قادمون من دول إفريقبة ،بحيث يسعتعلون الخطوط الجوية الجزائرية للسفر نحو مختلف المدن الفرنسية ،مع العلم أن هذه الرحلات الجوية القادمة من دول إفريقيا تمر حتما عبر المطارات الجزائرية.

و قد أدت ظاهرة سرقة الحقائب على مستوى المطارات الجزائرية إلى مقاطعة العديد من المسافرين الأفارقة من مالي و السينغال و بوركينافاسو لشركة الخطوط الجوية الجوية الجزائرية ،و من جهتها قامت إدراة شركة الخطوط الجوية الجزائرية بتوجيه عدة مراسلات للشركة المسيرة لمطار الجزائر الدولي لطلب إتخاذ الإجراءات الضرورية لمكافحة ظاهرة سرقة الحقائب ،غير أنه لم يتم إتخاذ أي إجراء لحد الساعة.

عبدو سمار – ترجمة