صرح السيد سعيد سعدي المعارض و الرئيس السابق لحزب التجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية RCD في حوار أجراه مع المجلة المغربية ” زمان zamane ” أن تخلي الرئيس بوتفليقة عن رئاسة الجمهورية لا يعني بالضرورة حل مشاكل البلاد ،فالمعارض سعيد سعدي يرى أن الجزائر تعيش أزمة عميقة و أنه لا يمكن إختزال الأزمة التي تعاني منها الجزائر و المشاكل العديدة التي تتخبط فيها في شخص الرئيس بوتفليقة.

حيث أوضح سعيد سعدي أن الأزمة في الجزائر بدأت قبل الإستقلال ،فقد بدأت في شهر ديسمبر 1957 عندما تم إغتيال المجاهد عبان رمضان من طرف باقي قيادات الثورة ،فالمشكل التي تعيشه الجزائر بالنسبة لسعيد سعدي هو مشكل نظام سياسي و ليس مشكل رئيس الجمهورية ،و بالتالي يجب التركيز على  تغيير النظام السياسي بدل التركيز على تغيير رئيس الجمهورية.

عبدو سمار  ترجمة