لقد تحصل موقع ألجيري بارت على وثائق حصرية تشير إلى تورط عضو في المكتب الوطني للإتحاد العام للعمال الجزائريين في حادثة إعتداء مهينة لا تشرف إطلاقا نقابة العمال ،بإعتبار أنه من المفروض أن يكون النقابي قدوة في الأخلاق و الإحترام.

هذه الحادثة وقعت على مستوى إدارة المركز الوطني للسجل التجاري بتاريخ 09 ماي الماضي ،بحيث قام المسمى ياحيمي عمار Yahimi Amar وهو قيادي على مستوى الإتحاد العام للعمال الجزائريين بالإعتداء لفظيا على المسمى طنطاست كريم Tantast Karim و هو إطار على مستوى المركز الوطني للسجل التجاري ،زيادة على الإعتداء اللفظي فإن النقابي المسمى ياحيمي عمار حاول أيضا الإعتداء جسديا على المسمى طنطاست كريم و قام تهديده مستغلا نفوذه و صفته كقيادي على مستوى الإتحاد العام للعمال الجزائريين ،كل هذا وقع لأن المسمى طنطاست كريم طلب فقط من النقابي أن ينتظر دوره ،مع الإشارة أن هذا الإعتداء وقع أمام أنظار و مسامع جمع غفير من الموظفين على مستوى المركز الوطني للسجل التجاري.

و أمام هذا الإعتداء قرر المسمى طنطاست كريم توجيه رسالة مؤرخة في 10 ماي الماضي للمدير العام للمركز الوطني للسجل التجاري مرفقة بقائمة الشهود الذين كانوا حاضرين أثناء وقوع هذا الإعتداء ،مطالبا بإتخاذ الإجراءات اللازمة لردع المسمى ياحيمي عمار ،الذي تصرف كما أشرنا إليه بطريقة مهينة ،غير أنه مع الأسف لم تتخذ السلطة الهرمية إلى حد الساعة  أية مساعي ردعية و عقابية تجاه في هذه القضية.

 

عبدو سمار – ترجمة