أمام تأخر إنجاز العديد من المشاريع العمومية في مختلف القطاعات و بمختلف أنحاء الوطن قررت وزارة الأشغال العمومية توجيه إعذارات لما يقارب 600 شركة و مؤسسة عجزت عن تنفيذ إلتزاماتها في الأجال الزمنية المتفق عليها ،بحيث صرح وزير الأشغال العمومية من ولاية بومرداس أين كان يجري زيارة ميدانية بأن العديد من المشاريع العمومية ذات الطابع الإقتصادي و الإستثماري سجلت تأخر كبير في الإنجاز ،و أن الشركات و المؤسسات المكلفة بتشييد هذه المشاريع تتحمل مسؤولية ذلك.

و أضاف وزير الأشغال العمومية بأن التأخر في إنجاز المشاريع العمومية من شأنه أن يلحق بالدولة و الخزينة العامة أضرار مادية فادحة ،و لهذا السبب قررت السلطات إتخاذ الإجراءات القانونية الضرورية ضد الشركات و المؤسسات التي لم تحترم الأجال الزمنية المتفق عليها.

و الجدير بالتذكير أنه سبق لوزارة الأشغال العمومية و أن قامت بتوجيه إعذارات مماثلة في سنة 2017 للعديد من المؤسسات التي سجلت تأخر في تنفيذ الشاريع من بينها شركة ETRHB التي يملكها رجل الأعمال علي حداد ،مما أدى إلى نشوب خلاف بينه و بين الوزير الأول آنذاك عبد المجيد تبون ،و النهاية يعلمها الجميع ،بحيث تم إنهام مهام عبد المجيد تبون على رأس الحكومة.

said saida – ترجمة