لا يخفى على أحد أن الجامعات الجزائرية تعاني من سوء التسيير ،و ما يحدث على مستوى جامعة بجاية يعد أبرز مثال على ذلك ،فقد قام الأستاذ بوهميلة فاتح بتوجيه رسالة لوزير التعليم العالي لإخطاره حول حالات سوء التسيير التي تعيشها جامعة بجاية و يطالبه في نفس الوقت بالتدخل لإنهاء حالة سوء التسيير.

حيث أنه وفقا للأستاذ بوهميلة فاتح ممثل الأساتذة لدى مجلس الإدارة فإن جامعة بجاية التي تضم ما لايقل عن 50 ألف طالب غارفة في المشاكل و سوء التسيير ،و اشار في هذا الصدد إلى إنعقاد مجلس الإدارة ،بحيث أنه تم توجيه إستدعاءات للأساتذة مؤرخة في 29 أفريل في حين أن الإدارة سلمت هذه الإستدعاءات بتاريخ 06 ماي مع العلم أن المجلس يتعقد في 13 ماي أي أن الإدارة لم تحترم الأجال القانونية.

كما أن البرنامج المعروض على مجلس إدارة جامعة بجاية لا يعبر عن تطلعات الأساتذة و الطلاب ،فالبرنامج المقدم للمجلس لا يتجاوز بضعة أسطر و جدول جاء في صفحتين يصعب قراءته ،مع الإشارة أن ميزانية الجامعة لا تقل عن 05 مليارات دج.

زيادة على ذلك فإن موقع جامعة بجاية على الأنترنيت معطل منذ اسبوع ،و أيضا تحتوي جامعة بجاية على مقهيين فقط ،كما أن الكثير من الغموض يكتنف ملف تسيير  المساعدات الإجتماعية و غيرها من حالات سوء التسيير.

فوزير التعليم العالي مطالب بالتدخل الفوري لحل المشاكل التي تعاني منها جامعة بجاية و التي تهدد الدخول الجامعي لسنة 2018 / 2019.

عبدو سمار – ترجمة