لقد قام قاضي التحقيق لمحكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة بتوجيه برقية لرشيد نكاز من أجل إخطاره بأنه متهم و أن المطلوب منه الحضور اليوم أمام محكمة سيدي أمحمد ،أما فيما يخص القضية المتهم فيها رشيد نكاز  القضية فهي القضية المتعلقة بإهانته و سبه لرئيس الجمهروية عبد العزيز بوتفليقة ،بحيث لم يتردد رشيد نكاز في إطلاق تصريحات مهينة في حق رئيس الجمهورية و يمكن القول أن رشيد نكاز أطلق أيضا تصريحات عجيبة في حق رئيس الجمهروية ،فرشيد نكاز يزعم بأن الرئيس بوتفليقة توفي منذ مدة طويلة و أن الشخص الذي نراه اليوم هو ليس بوتفليقة و إنما شخص يرتدي قناع ثلاثي الأبعاد ،و قد سبق لموقع ألجيري بارت و أن تطرقت لهذه التصريحات الراديكالية و الغريبة الصادرة عن رشيد نكاز.

مع الإشارة أن إهانة رئيس الجمهروية تشكل جريمة تعاقب عليها المادة 144 مكرر من قانون العقوبات الجزائري ،و تتمثل عقوبة هذه الجريمة في الحبس لمدة تتراوح ما بين 03 و 12 شهرا ،و غرامة مالية قد تصل إلى 250 ألف دج.

عبدو سمار – ترجمة