قدمت وزارة الشؤون الدينية و الأوقاف مقترح لمعالجة ظاهرة العنف و الشغب في الملاعب الجزائرية ،هذا المقترح يتمثل في إرسال أئمة المساجد إلى ملاعب كرة القدم من أجل التحدث مع الشباب و توعيتهم خول مخاطر العنف ،و يمكن القول أن السلطات تأخذ هذا المقترح بكثير من الجدية ،بحيث قام وزير الشؤون الدينية محمد عيسى بإعطاء  تعليمات من أجل تحضير الائمة لإرسالهم إلى ملاعب كرة القدم.

غير أن المجلس الوطني المستقل للأئمة يرفض هذا المقترح ،حيث صرح ممثل المجلس بأن هذا المقترح غير معقول إطلاقا ،فالإمام لا يمكنه بمفرده أن يواجه عدد كبير من الشباب يتعاطون المخدرات و يتفوهون بالكلام الفاحس حسب تعبير ممثل المجلس ،و أضاف بأنه لابد من توفير تكوين خاص للأئمة مع تهيئة الظروف الملائمة من أجل القيام بهذه المهمة الحساسة.

رئيس المجلس الوطني للأئمة : نرفض دخول الملاعب بسبب الكلام الفاحش,تضييع الوقت و المخدرات

رئيس المجلس الوطني للأئمة : " نرفض دخول الملاعب بسبب الكلام الفاحش,تضييع الوقت و المخدرات "

Gepostet von El Djazairia One am Montag, 16. April 2018

عبدو سمار – ترجمة