لقد صرح السيد سعيد سعدي رئيس حزب التجمع من أجل الثقافة و الديمقراطية RCD أثناء مؤتمر منظم من طرف فدرالية أمازيغ شمال أمريكا في مدينة مونريالMontréal  الكندية أن الرئيس بوتفليقة سيترشح بدون أدنى شك للرئاسيات المقبلة ،و أن حدوث معجزة فقط يمكنها أن تحول دون ترشح الرئيس بوتفليقة.

و أضاف بلهجة ساخرة بأن الرئيس بوتفليقة فعلها من قبل في سنة 2014 ،بحيث كان مقعد على كرسي متحرك و مع ذلك ترشح للرئاسيات ،و بالتالي سيتكرر نفس السيناريو في سنة 2019 ،و في نفس السياق أوضح السيد سعيد سعدي بأن الجزائر تعيش أزمة حقيقية و لاسيما في مجال بناء الأمة ،و أن الوضع الحالي قد يؤدي إلى تفكك و إنفجار الأمة الجزائرية.