لقد صرح الوزير الأول أحمد أويحي في المؤتمر الصحفي الذي إنعقد صبيحة اليوم السبت بأن الرئيس بوتفليقة ليس دمية كما يروج له البعض ،فالرئيس بوتفليقة هو الذي يحكم البلاد و الخرجة الميدانية الذي قام بها مؤخرا و المتمثلة في إعادة إفتتاح مسجد كتشاوة و تدشين محطة الميترو لساحة الشهداء بالجزائر العاصمة أفضل دليل على ذلك ،و أضاف بأنه حقيقة الرئيس بوتفليقة مريض و هو أمر نحن لم نحاول إخفائه إطلاقا  ،ولكن بالرغم ذلك الرئيس بوتفليقة قادر على تسيير على شؤون البلاد.

و في نفس السياق أوضح الوزير الأول أحمد أويحي بأن التعديل الوزاري الذي أجراه الرئيس بوتفليقة قد وضع حدا للإشاعات و المزايدة ،فالرئيس بوتفليقة أراد من خلال التعديل الوزاري الأخير إعادة التوازن على مستوى بعض القطاعات الوزارية ،و يشكل في نفس الوقت دليل آخر بأن الرئيس بوتفليقة هو الذي يشرف على تسيير البلاد.

said sadia – ترجمة