مثلما أشار إليه موقع ألجيري بارت سابقا ،فقد قام الرئيس بوتفليقة مثلما كان مرتقب بإجراء تعديل وزاري ،بموجب هذا التعديل الوزاري الأخير قام رئيس الجمهورية بعزل 04 وزراء في حين أنه أبقى على أحمد أويحي كوزير أول.

و وفقا للبيان الصادر عن رئاسة الجمهورية اليوم الأربعاء فقد تم إنهاء مهام كل من :

– السيد الهادي ولد علي وزير الشبيبة و الرياضة و إستبداله بالسيد محمد حطاب.

– السيد محمد بن مرادي وزير التجارة و إستبداله بالسيد سعيد جلاب.

– السيد حسان معموري وزير السياحة و إستبداله بالسيد بن مسعود عبد القادر.

– السيد الطاهر خاوة وزير العلاقات مع البرلمان و إستبداله بالسيد محجوب بدة.

في حين أنه كما أشرنا لم يتم تنحية أحمد أويحي من منصبه كوزير أول ،مثلما كان يأمل و يتمنى خصومه السياسيين ،و بالأخص من حزب جبهة التحرير الوطني ، و يمكن القول أن التعديل الوزاري الأخير ليس جذري و راديكالي مثلما يترقبه البعض ،بحيث على ما يبدوا أن رئيس الجمهورية فضل الحفاظ على التوازن و الإستقرار الوزاري القائم حاليا.

عبدو سمار – ترجمة