يقع فندق Strasbourg بالعاصمة السويسرية جنيف و بالتحديد في شارع Pradier ،و يسمى هذا الفندق بـ ” فندق جنرالات الجزائر ” ،و ذلك بسبب إقامة العديد من جنرالات الجزائر منذ سنوات الثمانينات في هذا الفندق أثناء زيارتهم للعاصمة السويسرية جنيف.

حيث تعود ملكية هذا الفندق لرجل الأعمال الجزائري المقيم بسويسرا السيد محمد دروازي ،هذا الأخير تربطه علاقة وطيدة مع العديد من القيادات العسكرية السامية مما يفسر تردد العديد من جنرالات الجزائر على هذا الفندق.

نذكر على سبيل المثال الجنرال زرهوني ،الجنرال حاج رفيق ،الجنرال عطافي ،العقيد عزيز التابع لما كان يسمى بجهاز الإستعلامات DRS ،و ربما أبرز جنرال كان يتردد على هذا الفندق هو الجنرال سماعيل العماري ،هذا الأخير كان كلما يتنقل للعاصمة السويسرية جنيف يحجز في هذا الفندق ،و هذا قبل وفاته في سنة 2007.

و يمكن القول أن العلاقة الوطيدة الذي يملكها صاحب الفندق محمد دروازي بجنرالات الجزائر ليس السبب الوحيد لإقامتهم في هذا الفندق ،بحيث أن صاحب الفندق وفقا للمعلومات التي تحصل عليها موقع ألجيري بارت يضمن السرية التامة لزبائنه جنرالات الجزائر و كان يحرص دائما على عدم تعرض أصدقائه الجنرالات للإزعاج أثناء إقامتهم في فندقه.

و قد علم أيضا موقع ألجيري بارت أن صاحب الفندق محمد دروازي تجمعه علاقة صداقة بالمسمى شريف مزيان ،وزير داخلية سابق و شغل أيضا منصب قنصل في عدة مدن أوربية كفرانكفورت الألمانية و باريس و غيرها ،و أن هذا الأخير أي شريف مزيان هو الذي يعد همزة وصل ما بين القيادات العسكرية السامية و صاحب الفندق.

عبدو سمار – ترجمة