يمكن وصف ما حدث في سنة 2014 بالفضيحة و بالواقعة المسيئة لصورة الجزائر،بحيث تحصل موقع ألجيري بارت على وثيقة حصرية صادرة عن وزارة التضامن مؤرخة في 17 / 07 / 2014 تشير إلى قيام الهلال الأحمر الجزائري بإرسال مواد غذائية غير صالحة للإستهلاك لسكان شمال جمهورية مالي ،بإعتبار أن تلك المنطقة كانت منكوبة بسبب الصراع الذي كان قائما ما بين القوات الحكومية و الجماعات الإرهابية.

و تجدر الإشارة إلى أن وزارة الخارجية هي التي إكتشفت هذه الفضيحة ،فقامت بمراسلة وزارة التضامن التي بدروها قامت بتوجيه توبيخ للهلال الأحمر الجزائري.

 

عبدو سمار

ترجمة