لقد إضطر النائب البرلماني عن ولاية عنابة بهاء الدين طليبة إلى تقديم إعتذار بمناسبة مثوله أمام اللجنة الإنضباطية للحزب العتيد هذا الثلاثاء ،و ذلك بسبب المبادرة التي إتخذها في الأسابيع الماضية و المتمثلة في تأسيس لجان تساند الرئيس بوتفليقة في ترشحه لعهدة خامسة.

كما أن النائب بهاء الدين طليبة وعد أعضاء لجنة الإنضباط بأنه لن يثير مجددا موضوع ” العهدة الخامسة ” ،كما أوضح لأعضاء اللجنة بأن المبادرة التي إتخذها حول هذا الشأن هي مبادرة شخصية لا علاقة بحزب جبهة التحرير الوطني.

للتذكير فإن المبادرة التي أعلن عنها سابقا النائب بهاء الدين طليبة و المتمثلة في إنشاء لجان مساندة للرئيس بوتفليقة في ترشحه لعهدة خامسة قد اثارت غضب و سخط قيادة الحزب العتيد و على رأسها جمال ولد عباس ،بإعتبار أن هذا الأخير قد أعطى أوامر صارمة و واضحة لجميع مناضلي الحزب العتيد تمنعهم من تقديم أي تصريح حول موضوع العهدة الخامسة ،في حين النائب بهاء الدين طليبة قد خالف هذه الأوامر ،مما عرضه للمثول أمام اللجنة الإنضباطية للحزب ،مع الإشارة أن هذه اللجنة لم تصدر بعد قراراها تجاه ما قام به بهاء الدين طليبة.

عبدو سمار

ترجمة