لقد تمكن موقع ألجيري بارت من الحصول على وثائق حصرية تشير إلى وقوع فضيحة على مستوى مصالح وزارة الصحة ،بحيث يتم   تبديد المال العام و تضخيم الفواتير بشكل فاضح ،و تعود وقائع هذه الفضيحة إلى سنة 2017 عندما قامت مصالح وزارة الصحة بولاية وهران ،و بالتحديد المستشفى الجامعي بوهران بتنظيم مناقصة من أجل الحصول على معدات طبية تستعمل في علاج مرضى القلب تسمى stent actif

حيث تم منح صفقة توريد هذه المعدات الطبية لأحد المتعاملين الإقتصاديين ،و تم تحديد سعر الوحدة لهذه المعدات بـ 920 يورو للوحدة ،في حين أن سعر هذه المعدات الطبية في كل من فرنسا و ألمانيا يتراوح سعرها ما بين 270 و 350 يورو للوحدة لا أكثر.

و بالتالي نحن أمام حالة واضحة لتضخيم الفواتير و تبديد للمال العام ،و أمام هذا الوضع قرر إحدى الشركات الخاصة التي شاركت في هذه المناقصة و تسمى شركة MedSanté ان تفضح هذه المماراسة الغير قانونية ،فقد قامت  بتقديم طعن ضد نتيجة هذه المناقصة التي تحمل رقم 09 / 2017.

كما قامت هذه الشركة بتوجيه العديد من المراسلات لمختلف الهيئات العمومية بغرض التدخل من أجل وضع حد لهذه الفضيحة.

و الأهم من ذلك قامت  شركة MedSanté بتوجيه مراسلة لوزارة الصحة حول هذه الفضيحة ،غير أن وزارة الصحة لم تتدخل للتحقيق حول هذه الفضيحة بالرغم من وجود تبديد واضح للمال العام ،و من جهته سيعود موقع ألجيري بارت إلى هذه معالجة هذه القضية من خلال تحقيق معمق.

عبدو سمار

ترجمة