بالرغم من أننا في سنة 2018 و بالرغم من أن الجزائر دولة غنية بالثروات الطبيعية ،إلا أن شريحة واسعة من الشعب الجزائري مازالت محرومة من الخدمات الأساسية كالهاتف و الأنترنيت ،فقد اصبح الحصول على خط هاتفي أو خط أنترنيت ADSL أمر صعب جدا لكي لا نقول شبه مستحيل.

و ما يحدث لسكان حي 190 مسكن ببلدية الرويسات ولاية ورقلة يعد مثال حي على ذلك ،فسكان هذا الحي الذي يضم ما لا يقل عن 190 عائلة قاموا بتوجيه نداء لشركة إتصالات الجزائر و أيضا وجهوا نداء لمختلف السلطات الإدارية و الأمنية و حتى الجهات الإعلامية من أجل تزويد الحي الذي يقطنون فيه بخدمة الهاتف و الأنترنيت ،فسكان هذا الحي يعانون حقا من غياب هذه الخدمة الأساسية و بالأخص الشباب ،بحيث يضطرون إلى قطع مسافة لا تقل عن 15 كلم لإيجاد مقهى أنترنيت cybercafé.

عبدو سمار

ترجمة