كشفت الوثائق المسربة في إطار ما يعرف بفضيحة paradise papers عن وجود شخصيات سياسية جزائرية تملك حسابات مصرفية و إستثمارات مشبوهة في ملاذات ضريبية ،و من بين المسؤولين الجزائريين الذين ظهرت أسماؤهم في هذه الوثائق نجد وزير الطاقة السابق نور الدين آيت لوسين .

حيث إتضح أنه مساهم في شركة  Madagascar Oil Limitedالواقعة بجزر موريس الفرنسية إذ يحوز على 0.3 بالمائة من أسهم هذه الشركة إلى جانب 03 صناديق إستثمار أمريكية و المتمثلة في Rab Special Situations Master Fund التي تحوز على 73.8 بالمائة و Millennium Global Natural Ressources Fund التي تحوز على 18.7 بالمائة و أخيرا Airlie Opportunity Master Fund التي تحوز على 4.5 بالمائة .

و حول هذا الموضوع صرح الوزير السابق آيت لوسين نور الدين  في عدد سابق لجريدة le soir d’algérie  أنه تحصل على هذه الأسهم مجانا و ذلك عندما كان عضوا في مجلس إدارة هذه الشركة ،و أضاف أنه تخلى عن هذه الأسهم منذ قرابة 05 سنوات مقابل سعر يبلغ 180 دولار للسهم و هو سعر رمزي .

 

عبدو سمار

ترجمة