رفضت مصالح الحالة المدنية التابعة لبلدية وهران، تسجيل مولود جديد يحمل إسم أمازيغي “أسلاس” بحجة ان الاسم الذي أطلق عليه غير موجود في قائمة أسماء الحالة المدنية، حيث صدم أب الجنين برفض المصلحة تجسل إبنه المولود بتاريخ 07 جانفي من الشهر الجاري، لتطلب منه المكلفة بتسجيل المواليد الجدد، التوجه لوكيل الجمهورية لدى محكمة وهران الإبتدائية من أجل الحصول على إذن مكتوب كشرط  لتسجيل ابنه “أسلاس” والتي تعني باللغة الأمازيغية الوطنية “حامي المنزل”.

     وعليه اضطر والد الإبن “أسلاس” لتحرير عريضة التماس التدخل لتسجيل المولود الجديد بتاريخ 28 جانفي ، بهدف تدخل المحكمة لإلزام مصلحة الحالة المدنية تسجيل إبنه ، والحصول على شهادة ميلاد.

يأتي هذا أيام فقط، على قرار رئاسة الجمهورية بترسيم راس السنة الأمزيغية كعيد وطني ويوم عطلة مدفوع الأجر.

سعيد بودور