قامت مصالح الشرطة بإستدعاء العديد من مشجعي نادي جمعية عين مليلة لكرة القدم ،و ذلك في إطار تحقيق فتحته السلطات الجزائرية حول حادثة رفع لافتة في ملعب عين مليلة تظهر ملك السعودية إلى جانب دونالد ترامب ،و مكتوب عليها ” وجهان لعملة واحدة ” ،فالسلطات السعودية عبرت عن إستيائها الشديد تجاه هذه الحادثة ،و إعتبرت تصرف المشجعين بمثابة إهانة و مساس بكرامة ملك السعودية.

و في نفس السياق إضطرت السلطات الجزائرية إلى تقديم إعتذار رسمي للسعودية حول هذه الحادثة  ،كما قام الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بإستقبال رئيس مجلس الشورى السعودي علي أكبر صالحي ،كل هذه المساعي تأتي في إطار إمتصاص غضب السعودية ،بحيث أن هذه الحادثة كادت أن تتطور إلى أزمة دبلوماسية حادة بين البلدين.

عبدو سمار

ترجمة