لا يخفى على أحد أن فنان الراب الجزائري لطفي دوبل كانون  Lotfi Double-   Canonمعروف بأغانيه المعارضة و المنتقدة للنظام السياسي الجزائري ،و كنتيجة لذلك رفضت القنصلية الجزائرية بمرسيليا تجديد جواز سفره.

و حول هذا الموضوع صرح الفنان لطفي دوبل كانون في حوار أجراه مع Maghrbe Voices أنه يملك جواز سفر وحيد و هو جواز السفر الجزائري ،و ذلك بالرغم من إقامته بفرنسا منذ 03 سنوات ،و أن السلطات رفضت تجديد جواز السفر بسبب مواقفه المعارضة للنظام السياسي الجزائري.

كما أوضح الفنان لطفي دوبل كانون  بأن السلطات الجزائرية وضعت قائمة للشخصيات المنبوذة و الغير مرغوب فيها بالجزائر ،و أن السلطات الجزائرية وضعته في هذه القائمة ،و أضاف أيضا بأن السلطات الجزائرية شنت ضده و ضد مجموعة من الفنانين حملة تشويه ،فالسلطات تسعى لتصوير لطفي دوبل كانون على أنه خائن و عدو للجزائر ،و قد أثر ذلك بشكل سلبي على نفسية الفنان لطفي دوبل كانون.

مع الإشارة أن السلطات لم توجه للفنان لطفي دوبل كانون أي دعوة للمشاركة في التظاهرات الثقافية و الفنية منذ سنة 2014 ،و ذلك بسبب الأغنية التي أصدرها الفنان أنذاك ،و التي تحمل إسم ” فقاقير ” و هي أغنية تسخر من الوزير الأول السابق عبد المالك سلال و غيره من المسؤولين و السياسيين.

 

عبدو سمار

ترجمة