تعد بعوضة النمر Le moustique-tigre حشرة طائرة تعيش في المناطق ذات المناخ الإستوائي و سميت بهذا الإسم لأنها مخططة مثل حيوان النمر و حجمها لا يتجاوز بضعة مليمترات و مع ذلك هذه الحشرة معروفة على أنها ناقلة للأمراض المعدية.

و قد ظهرت أول مرة هذه الحشرة في الجزائر سنة 2010 بولاية تيزي وزو ثم ظهرت مرة أخرى في سنة 2016 بمدينة الجزائر العاصمة ،و قد ظهرت مجددا هذه الحشرة بولاية وهران.

و قد صرح المدير العام للوقاية و محاربة الأمراض المعدية على مستوى وزارة الصحة البروفيسور فورار جمال أن سيتم إتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لمحاربة هذه البعوضة ،و دعى إلى ضرورة مشاركة المواطن في محاربة هذه الحشرة و بالأخص عن طريق المحافظة على النظافة.

و قدم البروفيسور فورار جمال بعض المعلومات حول هذه البعوضة فقد أشار أنها تلدغ الإنسان بكثرة على مستوى الرجل و يتضاعف نشاطها في وقت شروق و غروب الشمس.

و أوضح أيضا أن لدغة هذه البعوضة ليست بالخطيرة كما يزعم البعض، حيث يمكن معالجة أثار اللدغة عن طريق مراهم خاصة غير أنه يجب إستشارة الطبيب في حالة ما إذا نتج عن لدغة هذه البعوضة أعراض معينة و بالأخص الحمى.

و في نفس السياق أكد المدير العام للمركز الوطني للصحة العمومية البروفيسور زبير حرات أن السلطات ستقوم بجميع الإجراءات الضرورية للقضاء على بؤر تواجد و تكاثر هذه البعوضة ،كما أنه سيتم توفير التكوين الضروري لعمال مكاتب النظافة على مستوى البلديات للقضاء على هذه البعوضة.

عبد سمار

ترجمة