تجمع العشرات أمام منزل سعداني بباريس للتنديد و استنكار الإعتداء الجسدي الذي تعرض له رشيد نكاز صبيحة الجمعة الماضية و التعبير عن تضامنهم مع رشيد نكاز ،فقد رفع المحتجون شعرات من نوع ” سعداني مجرم ” و ” العدالة لرشيد نكاز ” ،

كما طالب المتظاهرون من السلطات الفرنسية أن تعاقب المعتدي على رشيد نكاز.

و في هذا الشأن بالتحديد نشير أن موقع ألجيري بارت قد علم من مصادر موثوقة أن المعتدي على رشيد نكاز هو ليس إبن سعداني و إنما صهره المسمى رضا.ب ،مع العلم أن عمار سعداني لم يدلي بأي تصريح حول هذه الواقعة ،و نشير أيضا أن رشيد نكاز متواجد في المستشفى أين سيخضع لعملية جراحية خلال هذا الأسبوع.
و أوضح من جهته أمير ديزاد الناشط على مواقع التواصل الإجتماعي أنه سيكشف عما قريب صور و معلومات حول صهر عمار سعداني .عبدو سمار
مترجم