حصري : السلطات تهدد بإسترجاع الأراضي الفلاحية الممنوحة للعديد من رجال الأعمال

0
1984

كشفت مصادر موثوقة لموقع ألجيري بارت أن الحكومة طلبت من الولاة عبر مختلف أنحاء الوطن إتخاذ الإجراءات الضرورية من أجل إسترجاع الأراضي الفلاحية التي إستفاد منها العديد من رجال الأعمال ،بحيث أنه منذ سنة 2011 قامت السلطات بتمكين العديد من رجال الأعمال من الإستفادة من أراضي فلاحية شاسعة مقابل تجسيد مشاريع إستثمارية ذات طابع زراعي ،نذكر على سبيل المثال رجل الأعمال و رئيس منتدى أرباب العمل علي حداد ،هذا الأخير إستفاد من قرابة 30 ألف هكتار بولاية البيض ،غير أنه إلى حد الساعة لم يستغل علي حداد هذه الأراضي الفلاحية الممنوحة له ،كما نجد النائب البرلماني عن حزب الأفالان و رجل الأعمال عبد المالك صحراوي ،هذا الأخير إستفاد أيضا من قرابة 18 ألف هكتار واقعة أيضا بولاية البيض غير أنه إستغل فقط 8000 هكتار ،مع العلم أن قائمة رجال الأعمال الذين إستفادوا من أراضي فلاحية دون إستغلالها طويلة أي أنها لا تقتصر على علي حداد و عبد المالك صحرواي ،بحيث كشفت المصادر أن السلطات منذ سنة 2011 قد منحت ما يقارب 350 ألف هكتار للكثير من رجال الأعمال ،و أن الجزء الأكبر من هذه الأراضي الفلاحية لم يتم إستغلالها من قبل رجال الأعمال الممنوحة لهم.

و في نفس السياق أوضحت المصادر أن هناك مستثمرين أجانب إستفادوا أيضا من أراضي فلاحية دون إستغلالها كالمجمع الأمريكي( American International Agriculture Group (AIAG ،هذا الأخير إستفاد من قرابة 20 ألف هكتار بولاية البيض ،و ذلك بموجب برتوكول شراكة موقع مع مجمع لعشب الجزائري بتاريخ 08 نوفمبر 2015 إلا أنه لم يتم تجسيد أي مشروع فلاحي على هذه الأراضي ،مع الإشارة أن السلطات وفرت العديد من وسائل الدعم لرجال الأعمال الجزائريين و غيرهم من أجل إستغلال الأراضي الفلاحية الممنوحة لهم كشق الطرقات و حفر الأبار و توصيل خطوط الكهرباء ،و لهذا قررت السلطات حسب ما كشفت عنه المصادر إسترجاع هذه الأراضي الفلاحية الغير مستغلة.

عبدو سمار – ترجمة